« Home | تحرك اول يوم من اجل حرية كريم » | أبانا الذي في المباحث » | عبد الكريم وحرية التفكير » | ربك هو العالم » | الكنيسه اعتذرت عن المسرحيه » | بدون تحليل » | ادانه +اعتذار » | طعن وجرح داخل الكنيسه؟؟؟؟!!!! » | محاولة للهدوء....حصار مارجرجس » | كنيسة مارجرجس تحت الحصار » 

8.11.05 

تحرك اليوم الثاني من اجل حرية كريم

(قبل ان ابدأ اود ان انوه ان التحرك بدأ منذ يوم 1/نوفمبر لكن بسبب العيد تأخر التحرك الرسمي الى يوم امس)
استيقظت على هاتف محمد يطلب مني رقم هاتف بيت كريم
استغربت منه وسئلته اين انت
اخبرني انه تحرك اليوم مبكرا لانه سيذهب الى العمل اليوم فاراد ان يتحرك قبل ان يذهب الى عمله
(بصراحه صعب عليا جدا نايم الساعه 1 وصحى الساعه 6 الصبح ووراه شغل بعد كدا بجد مش عارف اقول عليه ايه(
اعطيته الرقم واخبرني ان مندوب من منظمة هيومان رايتس واتش
سيصل الى الاسكندريه اليوم ومعه صحفي من اذاعة صوت المانيا

اتفقت معه انه بعد ان ينتهي من عمله في المستشفى ان يتصل بي ونذهب سويا لمقابلتهم
ذهبنا في الساعه الرابعه والنص لملاقة مندوب هيومان رايتس (اليجيا)وصحفي الاذاعه الالمانيه (محمود)اخبرني عندما التقينا بالخبر المحبط الاول
رفضت اليوم والدة كريم ان تتقدم ببلاغ بل زد على ذلك انها رفضت ان تأتي الى جمعية المساعده القانونيه لكي تتحدث من محامي الجمعيه
اخبرني انها قالت له انهم لا يريدون اي تدخل لانهم في امن الدوله سيفرجون عن كريم اذا لم نقم باي ضجه حوله وانه لو قمنا باي ضجه فيمكن ان يعندوا ويرفضوا اطلاق صراحه
تذكرت عندها ان عبد الهادي شقيق كريم قد اخبرني امس على الهاتف ان رجل من امن الدوله اتى اليهم في البيت واخبرهم بـ ان كريم رًحل الى المعتقل
استنتجنا انه من الممكن ان رجل الامن قد هدد امه انهم لو قاموا باي تحرك من اجله فلن يفرجوا عنه وسيعاندوا معهم
وعليها فقد رفضت مقابلة اليجيا مندوب هيومان رايتس ومحمود ونحن ايضا ورفضت ان يقوم حتى عبد الهادي بمقابلتنا من جديد .
قابلنا بعد ذلك محمود واليجيا وحكى لهم محمد ماحدث بالتفصيل انتهاءا الى ماحدث اليوم من والدته
بعد ذلك توجهنا الى الاستاذ محمد خالد التونسي رئيس مجلس ادارة الجمعية المصريه للمساعدات القانونيه وذلك وفقا لميعاد مرتب سابقا
تحدثنا معه عن ما حدث واخبرناه بالموضوع من جديد واخذ يتكلم قليلا عن قانون الطوارئ وكيف انه وبال على مصر الخ الخ الخ
ووصل الى نقطه جديده لم نكن نعلمها او على الاقل انا لم اكن اعلمها
انه يمكن ان يكون احتجاز كريم غير قانوني !!!!
عندما استفسرت منه قائلا ان قانون الطوارئ يكفل لهم الاعتقال بسند قانوني
قال لي نعم يمكنهم اعتقاله لمدة شهر قانونيا قبل ان نستطيع ان نتحرك لنجبرهم على الافراج عنه
لكن
يمكن ان يكونوا لم يضعوه في امن الدوله وانه ملقى في اي قسم شرطه في اسكندريه وهذا يعتبر احتجاز غير قانوني
واخبرنا بالنقطه التحليليه التي سبق ان قام بها احد محامي الجمعيه الاستاذ عماد نبوي
بانهم يمكن ان يكونوا قاموا باعتقاله الى مابعد الانتخابات لكي يقوموا بتهدئة الوضع قليلا في المنطقه وامتصاص الغضب
رغم اني غير موافق على هذا التحليل الا لابد من عرضه
طلبنا منه ان يتصل بوالدته لكي يحاول اقناعها بالتحرك وفام بالاتصال بها وقام في البدايه بالتحدث الى خالة كريم والتي رحبت بالتحرك وقالت انها سترسل اخوه الى الجمعيه لنرى ما ذا يستطيع ان يفعل
بعدها طلب ان يتحدث الى امه فاخبرها انه محامي عن جمعية حقوقيه لاربحيه وانه سيقوم بالدفاع بالمجان وانه يحتاج الى مساعدة اهله وانه يحتاج الى البلاغ وان يتحدث اليهم
قالت انها لا تسطيع ان تقابل احدا شخصيا لكنها يمكن تمده بالمعلومات عن طريق الهاتف
فوافق الرجل
فقالت الام انهم اتوا الي البيت فجر يوم السادس والعشرين من اكتوبر في الساعه الثالثة والنصف صباحا وكانوا عشر رجال بملابس مدنيه او اكثر قاموا باعتقال كريم واخذ مقالات له وقاموا بتفتيش المنزل سئلها المحامي هل كان معهم اذن قانوني او قاموا بابراز اي سند قانوني قالت لا
وعندما انتهوا من التفتيش اتصل احد الرجال برتبه اخرى عن طريق اللاسلكي واخبر من كان على الطرف الاخر انهم قبضوا على الولد وانهم وجدوه في بيته
قالت الام كلمه هي اكثر ما اثرت في
-تصور قبضوا عليه وهو بالتي شيرت الخفيف واحنا في عز الشتا-طبعا عندما سمعت تلك الكلمه لم املك اي تصور لحالة ذلك الشاب المولود في 84 الملقي في غياهب السجن بقميص خفيف في شتاء اسكندريه القارس وانا انام على فراشي الدافيءوسط اسرتي واكل واشرب واستمتع بالحياه وهو ملقي سجينا يعاني امتهان الكرامه والانسانيه والبرد والوحده واشياء كثيره
شاب عنده 21 سنه عمل اللي عمله وفيه اللي فيه وقال اللي قاله
بس مرمي بتي شيرت في عز السقعه وبرد الليل في ايام عيد
لا اله الا الله
تتخيلوا امه حتحس بايه ؟
تتخيلوا وهوا بعيد عنها في ليلة عيد والناس بتفرح وابنها مرمي بتي شيرت في عز السقعه
يااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه
يا الله
نعود الى الموضوع
بعد ان تحدث معها المحامي اخبرها انه يود ان ياتي اخوه الى مقر الجمعيه لكي يستعلم منه اكثر عن الحاله لكنها تخوفت ورفضت واعتقد ان مبررها كان ان عندها ولد في السجن ولا تستغنى عن الاخر
ورفضت ايضا ان تجعلنا نقابل احد
ووضع السماعه المحامي واخذنا في التداول ماذا نفعل
فاقترح ان يتصل مره اخرى ويرى ويتحدث الى خالته
وهذا ما حدث فطلب من خالته اعطائه احد اخوة كريم فرد عليه اخاه عبد الرحمن الذي وافق على ان يأتي الى مكتب المحامي يوم الاربعاء مساءا
طلبت من المحامي اعطائي الهاتف للتحدث معه فاجابني الى مطلبي
تحدثت مع عبد الرحمن واخذت احاول معه واقنعه باكثر من ايه وحديث وانه لو اخطأ كريم فتلك ليست طريقه لتصويب الخطأ واننا لابد ان نسعى للافراج عنه ومن بعدها نحاسبه نحن لو اخطأ واشياء من هذا القبيل كان اشترك في قولها قبلي الاستاذ محمد التونسي المحامي
بعد حوالي الـ10 دقائق من الحديث وافق على ان يقابلنا
واتفقنا على المكان والزمان
ذهبنا مسرعين جدا الى المكان المحدد وانتظرناه اكثر من الساعه ولم يأت اتصلنا به في المنزل اكثر من مره وردت علينا اخته واخبرتنا انه ذهب لملاقاتنا ولكنه لم يأت الينا
بعد ان تعبنا من الوقوف في الشارع والذي كان يحرسنا من خلفنا اكثر من 4 مخبرين ظلوا واقفين ورائنا الساعه كامله او مايزيد
قررنا ان نغادر وان يذهب كل من محمود واليجيا الى فندق كي يبيتوا فيه ليلتهم
قبل ذلك اخذتهم في جوله في محرم بك منطقتي القديمه واريتهم كنيسة مارجرجس التي شهدت الاحداث الاخيره ومنزل كريم
وبعدها الى الفندق الذي سجل فيه محمود للازاعه الالمانيه لقاء مع محمد ومعي
انتهي اليوم بتهالك شديد من محمد وتهالك اخر مني وعوده محبطه جدا وحزن اكثر احباط الى المنزل
انتهي ثاني ايام التحرك من اجل حرية كريم



شكرا على التغطية و على مجهودكم و اصراركم، و يا ريت يكون المانع اللي أخر الأخ خير

و يا ريت البلاوي اللي شامتانة في كريم و بتشكر أمن الدولة تقرأ اللي أنت كتبته

مش هقول أذهلني دفاعك عن كريم لأن أنا عارف أن اللي ايمانه قوي مش هيعميه كلام غاضب عن الحق، اللي أذهلني قدرتك على التعاطف الانساني بالشكل ده، مش مجرد احساس مجرد بظلم أمن الدولة و جبروتهم.


الموضوع طبيعي جدا يا علاء
الموضوع ان الظلم الواقع علينا جميعا لا يفرق بين احد عند نزوله علينا
الموضوع ان كريم في النهايه انسان لم يقتل لي احد ولم يتعدى علي جسديا او نفسيا
الموضوع ان كريم ابن لسيده في عقدها الخامس اتعبتها الحياه واشقاها الوطن
كريم لم يكن اول اولادها المعتقلين بل هو الثاني له اخ اعتقل من قبل لكونه سلفي
التعاطف هنا انساني بحت واي شخص لا يتعاطف مع هكذا شخص وهكذا ام لا ادري ما الذي استطيع ان اقوله
هناك قصه ان الرسول (ص)كان هناك رجل يهودي يلقي كل يوم في طريقه بالقاذورات والاوساخ ويجعل الاطفال يضربونه بالحجاره
وفي يوم مرض الرجل فعاده الرسول(ص) في مرضه وهو يموت وبكى عليه بعد موته.
هذه القصه كنا نتعلمها ونحن صغار لكي نتعلم التعاطف مع الجميع والى الان يعلمونها للاطفال في المساجد
وللاسف لا يعملون بها
كريم له رب اسمه الكريم بيرحم المؤمن والعاصي

مالك ومحمد ... كنت اتمنى ان اكون معكم .. و ساكون قريبا انشاء الله
...
هذا هو ما يجب ان يحدث.. العمل على الارض .. و البعد عن الفذلكه و التنظير و جلسات القهاوي
..
انا فخور بمعرفة شباب يعرف كيف يتحرك و يشعر و يتصرف بكل طريقه من اجل الحق

..
فعلا تحياتي لكما

كريم لم يكن اول اولادها المعتقلين بل هو الثاني له اخ اعتقل من قبل لكونه سلفي
ايه ده بجد!!!!
ويا ترى هو ده الأخ اللي انتم قابلتوه ؟

ربنا يكرمكوا
بس عندي اقتراح إن أكيد فيه ناس كتير عيالها مرميه في المعتقالات
أتمنى أن تطلق حملة ( أين ولدي) للإفراج عن المعتقلين أعلم أن هناك عدة حملات
لكن الحملة التي اتمناها يمكن أن تستخدم وسائل جديدة
ربما تأجير لوحة اعلانية ووضع صور للمعتقلين وتحت كل صورة تفصيلية بسيطة اعتقل في كذا
له كذا ولد وبنت
اذا لم توافق شركات الاعلانات يمكن أن نفتح لها بلوج حاجة كده زي حملة ضيف وجهك

شكرا لكم أخيرا

على باب الله: كان مفروض فعلا حملة الخمسين يوم تقوم بعمل مشابه لكن محدش اداها الوقت الكافي، كعادتي بحاول يكون دوري تقني فقط عشان أقدر أساعد أكبر كم ممكن من التحركات المختلفة

لو عايزة تتبني الموضوع ده ابعتيلي و نشوف ممكن نصحي الناس اللي اهتمت بالحملة ولا لأ

حملنا بالفعل بعض المعلومات الأساسية على http://www.sajeen.net/

و عائلات المعتقلين المعتصمين بقالهم شهور عندهم محتوى كتير من صور و شهادات و بيانات و حتى شعر. ممكن تبتدي بيه.


هيثم اي انسان كان حيعمل اللي احنا عملناه دا شئ طبيعي جدا
ومستنيينك تفضى عشان تتحرك معانا
اعتقد ان الايام اللي جايه مش واضح ملامحها خالص بالنسبه لنا
على باب الله
بنت مصريه وانا وشريف ابن عبد العزيز عندنا اقتراح مشابه
لو مهتمه بموضوع زي دا اعتقد اننا ممكن نتجمع ونشوف ممكن نعمل ايه بس بعد ما نطرح الموضوع على كل المدونين ولعل وعسى
وعلاء بيقول حيساعد اهو
يعني كدا الموضوع حيكون ميسر بشكل كبير
اتمنى ان الفكره دي تطلع للنور ان شاء الرحمن
بالنسبه لموضوع الاخ اللي اتقبض عليه
احنا كان مفروض نقابله بس فضلنا مستنيينه اكتر من ساعه وشويه في الشارع ومجاش


نسيت اقول ان عمرو غربيه بردو عنده نفس الاقتراح بس قاصر على المدونيين

حتى أعيش معه .. آخر أيامي

أنا والدة المعتقل السياسي محمد عبد الحميد الشاذلي عبد الوهاب، من محافظة سوهاج ، مركز المراغة – شارع الجلاء – والمودع بسجن الوادي الجديد ، حيث إن إبني معتق منذ 19/ 6/ 1994 حتى الآن وكان عمره عشرين عاما ولم يشارك في أي أعمال تخل بالأمن وهو يعاني الآن من ظروف صحية سيئة ، ولم يقترف أي ذنب لكي ينال عليه عقاب طلية هذه المدة داخل السجن ، وأنا الآن أناشد العادل ، لقد وهن العظم وتكاتفت الأمراض على حيث إنني أعاني من إرتفاع في ضغط الدم والنقرس وحساسية الصدر والتهاب في المفاصل ولا أستطيع زيارته ، وقد توفي والده عام 1999 ، بشلل رباعي حزنا عليه .
فلم يبقى أمامي سوى قرار إنساني من السيد الوزير العادل حبيب العادلي ، وزير الداخلية الذي يرفض الظلم ويحارب بكل قوة ضد منتهكي حقوق الإنسان ومن هنا فأنني واثقة بأن الإفراج عن ابني قريب ..
فإنني أناشد السيد الإنسان وزير الداخلية النظر بنظرة عطف ورحمة لي حتى أعيش مع ابني آخر أيامي ، وخصوصا بعدما أدرك خطأه جيدا بعد المبادرة الطيبة المباركية .
أرجو توصيل صوتي واستغاثتي هذه إلى السادة المسئولين ، فكلماتي هذه مغلفة بمشاعر العجز وقلة الحيلة ، وأتمنى من الله أن تخترق قلب المسئول الذي يحمل بين ضلوعه قلب إنسان .
وفقكم الله وثبت خطاكم لما فيه الخير دائما ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كنت مع صديق لي عند الدكتور ،في العيادة كان واحد بيقرا في مجلة لما سابها ودخل للدكتور قبلي أمسكتها لأجد فيها هذه الرسالة ، منشورة في مجلة الأهرام العربي 19 يونيو 2004 ، يا نهار أسود !!!!! هذا الشاب قضي عمره العشريني في المعتقل دون أن يقتل أو يسرق أو يغتصب ، تخيل يا مالك ويا علاء لو أن السنوات التي قضيتموها منذ بلغتم العشرين ماعشتوهاش – بعد الشر بعد الشر- قضتوها في معتقل !!، ثم بعد ذلك يقولوا المسلمين إرهابيين ، أنا عن نفسي لو كنت مسلم مسيحي يهودي هندوسي ...الخ ، وأفرج عني بعد ذلك ، لكرست – ربما – العشر سنوات التالية من عمري للعمل بجد واجتهاد لجمع أموال كافية لشراء جاز كافي لتوليع البلد كلها ..
حسبي الله ونعم الوكيل
بالطبع أنا مش مع الفكرة ، أنا معاها ومع أمها... وأبوها وأخواتها ، أرجوكم ..

Post a Comment

عني

  • AUCWORKERS
  • Cairo, Egypt
  • AUC workers Strike
My profile

كتابات قديمه

مفضلتي